قصر الشوق

تنويه.. التدوينة بها عرض لبعض أفكار الرواية.. لكنه لا يغني عن قرائتها بأي حال!

قصر الشوق.. هي الجزء الثاني من ثلاثية نجيب محفوظ المعروفة.. كنا قد تحدثنا سابقاً عن جزئها الأول بين القصرين.. وقد نُشرت عام 1957.. و وجدتها من حيث الجمال والأفكار هي أجمل الأجزاء!

لم أجد من المُثير أن أتحدث عن كل شخصيات الرواية.. فقد كانت كلها بالنسبة لي كشخصيات خادمة لتُبرز أفكار كمال أحمد عبد الجواد ذاته في هذا الجزء من الثلاثية – كمال هو الإبن الأصغر للسيد أحمد عبد الجواد – .. في أمه كبذرة للدين.. في أبيه كبذرة للإنضباط الذاتي والملذات الدنيوية.. في ياسين – وياللعجب – كبذرة للأدب والفكر وبعض الأفكار الوجودية مع صديق كمال الروحي حسين شداد.. عايدة كبذرة للحب ثم الكفر به من النقيض إلى النقيض.. و بعد أن كان فهمي بذرة للإهتمام بالسياسية.. حتى السياسة وذكرها جاء كموسيقى تصويرية في الخلفية! لم يكن أهم في ذلك الجزء من الثلاثية من كمال ذاته.. و ذاته.. ربما كان كمال هو الهدف!

اقرأ بقية التدوينة »

إقرأ أيضاً

The Descendants — الأحفاد

فيلم The Descendants “الأحفاد” عني وعنك .. فيلم عن الناس وتناقضاتهم .. بمساوؤهم ومحاسنهم .. بكراهيتهم و تسامحهم ..“مات كينج” (جورج كلوني) رجل من عائلة ثرية بهاواي .. عائلته عريقة جدا بالجزيرة ويرث عنها أرضا كبيرة تقدر بالمليارات وهو الواصي عليها لصالحه ولصالح أقاربه .. الأرض التي تحمل له المعنى العميق .. مشغول دائما بعمله بعيدا عن أسرته ليس بالمكان ولكن نفسيا .. وتبدأ كل الأحداث بزوجته .. التي لا تعرف عنها شيئا في البداية سوى أنها كانت تتزحلق على ماء المحيط و تقع على رأسها وتدخل في غيبوبة .. ويبدأ كل شىء من المستشفى .. حينما يحدثك “مات” عن إن كنت تظن أنني أحيا في الجنة فأنت مخطىء!

لم تتوقف الظروف الصعبة على “مات” .. ليس أنه أصبح زوج لإنسانة الله يعلم فقط متى ستفيق من غيبوبتها .. زوجته التي كان مقررا أن يناقشها بشأن طلاقهما حين تفيق .. وأب لإبنتين وهو رغم أنهم مظهرا قريبين لكنه بالكاد يعرف عنهما شيئا .. لكن كان أيضا أن عرف من إبنته الكبرى بخيانة زوجته له قبل الحادث ! اقرأ بقية التدوينة »

إقرأ أيضاً